تحذير هام

 فتاوي الخدمات المصرفية

السؤال: حكم أن يستثمر البنك أمواله في الشركات العالمية التي لا تتعامل في سلع محرمة ؟

‏ترى الهيئة أنه ‏ ‏لا يجوز شرعا للبنك ‏ ‏الإسلامي استثمار جزء من أمواله في شراء أسهم الشركات التي تشتمل مواردها ونفقاتها على فوائد مدفوعة ومقبوضة لأن البنك ‏ ‏الإسلامي وجد بغرض إنشاء الشركات وفتح المجالات في كافة المشروعات ‏ ‏الاستثمارية بالطرق ‏ ‏الإسلامية المقررة شرعا ولديه من الإمكانات المالية والكفاءات والأجهزة ما يمكنه من تحقيق هذه الغاية ومع ذلك فإن البنوك ‏ ‏الإسلامية لن تستطيع الخروج من هيمنة الاقتصاد ‏ ‏الربوي إذا ترخصت في الاستثمار لدى الشركات التي تشتمل مواردها ونفقاتها على فوائد ‏ ‏ربوية ‏

المفتي : ‏بنك دبي الإسلامي فتاوى هيئة الفتاوى والرقابة الشرعية‏
  • CAPTCHA Image Reload Image

إضافة تعليق

نادي خبراء المال غير مسئول عن تعليقات القراء.الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها
بإمكانك الإبلاغ عن التعليقات الغير لائقة و سوف يتم حذفها أوتوماتيكيا.

فتوي عشوائية

السؤال: حكم التعامل مع شركات التأمين ؟
لا يجوز التعامل مع هذه الشركات في أغراضها المحرمة، وهو التأمين القائم على الميسر، لقوله تعالى:" يا أيها الذين آمنوا إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوة لعلكم تفلحون ". ولما في ذلك ممن التعاون على الإثم والعدوان، وهذا لا يجوز، لقولة تعالى:" وتعاونو على البر والتقوى، ولاتعاونو على الإثم والعدوان" ولا يظهر الفرق بين كون المريض مؤمناً علية من جهة العمل أو لا مادام أنة سيتع ...