أسماء المفتون
فتاوي الخدمات المصرفية
السؤال: حكم الاقتراض من بنك ربوي بطريقة إسلامية

الحمد لله، لا يخفى أن القرض الربوي المبني على أخذ الفائدة الربوية لقاء القرض لا يجوز، وهو محرم مطلقاً سواء أصدر من بنك ربوي، أم صدر من بنك إسلامي، أم صدر من مؤسسة مالية، أو فرد من التجار أو غيرهم، ولا يخفى أن البنوك الإسلامية لا تتعامل بالقروض الربوية مطلقاً، وعلى البنوك الإسلامية رقابات شرعية تراقبها وتتابع أعمالها وتوجهها إلى ما يجب أن يكون متفقاً مع أصول ومبادئ أحكام الشريعة الإسلامية، وإذا وجد أي مخالفة كان من الهيئة الرقابية تنبيه وتأكيد على ضرورة تجنب مثل هذه المخالفات. هذا ما يتعلق بالقرض المحض ، أما إذا كان القرض عن طريق المرابحة الشرعية فهذا لا بأس به.\n

المفتى: العلامة/ عبد الله بن سليمان بن منيع

فتاوي ذات صلة

فتاوي اخرى للمفتي ‏العلامة/ عبد الله بن سليمان بن منيع